الرئيسية / بأقلامنا / كلمة الدكتور مصطفى الكردي مدير لجامعه الامريكية للتكنولوجيا في صور خلال حفل الافطار السنوي

كلمة الدكتور مصطفى الكردي مدير لجامعه الامريكية للتكنولوجيا في صور خلال حفل الافطار السنوي

بسم الله الرحمن الرحيم

والحمد لله والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

أصحاب المقامات على اختلاف مواقعهم، علماء الدين ، الفعاليات السياسية والبلدية و التربوية و الاجتماعية و الاعلامية،

السيدات والسادة ،

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته.

من دواعي السعادة والبهجة أن نلتقي في هذا الحفل الكريم المبارك – شهر الله ، والذي يعبّر أيضاً في بعض أبعاده عن إستجابتكم لنداء رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى طلب العلم والإهتمام بالعلم والتأكيد على أن نكون أمة علماء وجيل علماء ومجتمع علماء في كل المجالات والإختصاصات.

الجامعة الاميركية للتكنولوجيا هي مؤسسة تعليمية رائدة التي تضم 18 اختصاص في مجالات الدراسة المختلفة التي تجمع بين التميز والابتكار. حيث تركز على منح الطلاب مستوى عالٍ من التدريس في التخصصات جميعها، مما يؤهلهم للمساهمة في بناء المجتمع ومواكبة التطور العالمي المستمر. وتقدم الجامعة مجموعة من التخصصات الأكاديمية التي صممت خصيصاً لتوائم ميول الشباب في هذه المرحلة، ولتمكنهم من تحقيق أهدافهم وبناء مستقبلهم على أسس أكاديمية متينة.

و تنطلق الرؤية الحقيقية للجامعه، من خلال إعتماد معايير الجودة العلميه، و دراسة وسائل التطوير الإداري و الأكاديمي، و العمل الدؤوب، لتكون المناهج التربوية أكثر التصاقا بمتطلبات العصر.

ولم تكتفِ الجامعة بالتميز على صعيد المنطقة فحسب بل سعت ليكون لها موقعاً هاماً على الخارطة الدولية من خلال الحصول على اعتمادات دولية ، بهدف المساهمة في مشروع تطوير منظومة التعليم الجامعي، وتماشياً مع الاستراتيجية الاكاديمية لتطوير التعليم والبحث العلمي بالتركيز على النوع لا الكم.

وفي خطوة تعكس الجامعة التزامها بأهمية التعليم ، وانسجاما مع التزامها الراسخ بتعليم كافة الطلاب، نعلن عن إطلاق مبادرة المنح الدراسية للطلبة.

وعليه، فإننا نتطلع خلال السنوات المقبلة إلى إنجاز جملة من الخطط والمشاريع المستقبلية، التي تدعم انجازات الجامعة التي حُقِقت عبر مسيرتها، من خلال وضع منظومة من الأولويات، منها استحداث مركز للتميز والابتكار في مجالات العلوم والتكنولوجيا ومركز لتطوير أدآء أعضاء هيئة التدريس.

ونحن في الحرم الجامعي نحرص على توفير بيئة متكاملة تدمج بين متطلبات الحياة الأكاديمية بطبيعتها التطبيقية، والتي توفر للطلبة المهارات والمعرفة التي تساعدهم في التحصيل الأكاديمي المتميز من جهة، وبين النواحي الإنسانية التي تعزز روح المبادرة والمشاركة والانتماء من ناحية أخرى وكذلك يتم تشجيع طلابنا للمشاركة في الألعاب الرياضية والمسابقات الوطنية والدولية، وخدمة المجتمع.

إن التزامنا بالتميز في التعليم ينبع من رؤيتنا الراسخة بأن التعليم هو الأساس لنهوض الأمم، وهو ما يحفزنا للمثابرة في نشر رسالة ”التعليم الافضل لجيل يستحق الافضل “.

بالعلم نرقى وبالعلم نبني الإنسان وهو غاية الحياة وهو منطلق المعرفة .

أحبائي الأعزاء، أصدقاء الجامعة من فعاليات دينية و سياسية و إجتماعية و ثقافية و تربويه واعلامية، كل التحايا لكم، لتلبيتكم دعوتنا.

تقبل الله طاعتكم ، كل عام وانتم الى الله أقرب.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عن admin

شاهد أيضاً

رحيلُ الأب وليم نخلة يُحزِن الجنوب بقلم العلامه الشيخ ربيع قبيسي

رحل اليوم صديقي الأب وليم نخلة بعد صراعٍ مريرٍ مع المرض المنهزم أمام قوة الحياة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

0

Your Cart